أطباء بلا حدود ترسل الإمدادات الطبية إلى الجرحى الذين تم إجلاؤهم من شرق حلب

ديسمبر 16, 2016

تبرّع
أطباء بلا حدود ترسل الإمدادات الطبية إلى الجرحى الذين تم إجلاؤهم من شرق حلب MSF

تقوم طواقم منظمة أطباء بلا حدود بتنسيق عملها على الأرض لتوفير الدعم وللاستجابة إلى عملية الإخلاء في شرق حلب. لقد أجرت أمس الفرق الطبية واللوجستية التقييم الأول للاحتياجات في المنطقة.

كما أرسلت منظمة أطباء بلا حدود الشحنة الأولى من الإمدادات المؤلفة من 17 متر مكعب من المعدات الطبية والأدوية الى مستشفى عقربات، الذي يعتبر النقطة الأساسية لاستقبال الجرحى الذين تم إجلاؤهم من شرق حلب، والذي يبعد مسافة ستة كيلومترات من أطمة- حيث تتواجد مخازن منظمة أطباء بلا حدود.

وإضافة إلى الـ45 طناً من الإمدادات الطبية الجاهزة للتوزيع، يوجد 700 حزمة من المواد غير الغذائية في أطمة و1,000 حزمة إضافية على الطريق.

وتزور اليوم ثلاثة طواقم من منظمة أطباء بلا حدود سرمدة والتارب لتقييم وضع النازحين الجدد (النازحين الداخليين) ولتحديد الاحتياجات في مجال الرعاية الصحية الأولية والطعام والمأوى والمواد غير الغذائية.

وقد أبلغ الكادر الطبي الذي يتواصل مع منظمة أطباء بلا حدود أن الناس الواصلين كانوا في وضع مأساوي بعد حصار دام خمسة أشهر في شرق حلب.

وتجدر الإشارة إلى أن الأطباء المدعومين من قبل منظمة أطباء بلا حدود داخل شرق حلب هم في أمان ويشاركون في عملية إجلاء المرضى والجرحى.

هذا وآلاف المدنيين لا زالوا ينتظرون مغادرة شرق حلب ومن المتوقع أن تستغرق عملية الإخلاء عدة أيام، وذلك بحسب اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي. وقد حالت اليوم بعض الأحداث الأمنية دون عملية الإخلاء حين تعرضت الحافلات التي تقلّ المدنيين للقصف في منطقة الراشدين واضطروا إلى العودة إلى شرق حلب.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة